Tuesday, January 17, 2017

سنوات الربيع العربي بقلم: محمد شريف كامل، الامين العام للمجلس الثوري المصري

سنوات الربيع  العربي

بقلم: محمد شريف كامل*
@mskamel
17 يناير 2017

ست سنوات مرت منذ محى "محمد بوعزيزي" عار المهانة بأن أشعل النار في نفسه فأشعل الثورة على أرض العرب، ثورة أمتدت من تونس إلى مصر وسوريا وليبيا، فاليمن والبحرين، ثورة أشتعلت تلقائيا أو إفتراضيا، إلا ان الحقيقة التي لا شك فيها أن الشعب العربي أنتفض من أجل الكرامة، من أجل كرامة "محمد بوعزيزي" و "خالد سعيد" و "سيد بلال"، وملايين أخريين قد لا نعرفهم.

ومع انطلاق الشرارة الأولى على أرض "سيدي بوزيد"، تحولت الشعوب العربية من الاحتجاج السلبي الذي أحرق جسد "بوعزيزي" النحيل، إلى الاحتجاج الايجابي مخترقا معاقل الفساد والقهر، رافضا الاستسلام لأنظمة بوليسية قمعية، فثارت الشعوب واتخذت كل منها طريق وفقا لظروفها المحلية وتوازنات القوى على أرضها.

لقد كانت ومازالت ثورة الربيع العربي ثورة واحدة لا ثورات، كما يدعي البعض، لأنها أظهرت حقيقة الوحدة العربية، وحدة لم تتمثل في الماضي، ولكنها وحدة واقع مرير مزري خلفته سنوات من القهر والإستكانة والهزيمة، هزيمة النفس في الداخل، وهزيمة من العدو المشترك الخارجي والداخلي. فكانت ثورة الخبز والكرامة، ثورة العدالة والحرية.

وبالطبع لم تستسلم الأنظمه الفاسدة، بل ألقت بكل ثقلها فيما بين صفوف الثورة وصفوف الثورة المضادة، ولا تنافض فالأجهزة الإنتهازية تسعى لعدم إضاعة الوقت، وما أسهل من أن يلقي النظام ببعض عناصره تداعب عواطف الجماهير وتوجههم فتضللهم، وهي في ذات الوقت  تسحقهم، فذلك هو الطريق الذي طالما احترفته تلك الانظمة لإستهلاك الوقت حتى يعيد النظام ترتيب أوراقه وينقض على الثورة إن لم يستطع استيعابها.

وتباينت السيناريوهات فمابين وئام ظاهري بتونس وسحق بالبجرين وحرب ضروس بسوريا وليبيا واليمن، وقفت الثورة المصرية تتأرجح بين مفاهيم مغلوطة وتصفية حسابات الماضي من ناحية، وقوى إستبداد وفساد محلية وإقليمية ومنظومة عالمية من ناحية أخرى، فلن يقبل أيا منهم بان تنتصر الثورة لأن في انتصارها نهاية لعرشه.

فبعد زمن من الصراع الفكري داخل التيار الاسلامي بدأ بنبذ الديمقراطية ونبذ فكرة الثورة، وأنتهى بإدراك أن الديمقراطية وتبادل السلطة هما الطريق الوحيد لتحقيق الإرادة، وأن الثورة هي الطريق الوحيد للتقدم والخلاص من الفساد. وقف على الجانب الأخر ما عرف سابقا بإسم القوى الليبرالية واليسارية  يتشدقون بالديمقراطية ثم ينقضوا عليها في أول لحظة غزل من العسكر، ليطيحوا بالتجربة الوليدة وينقلبوا عليها، لإنها جاءت بما لاتشتهي سفنهم. والأمر ليس إلا تصفية حسابات الماضي، ولن يدفع ثمنها إلا الوطن والشعب.

لقد كانت كلمة السر للربيع العربي هي الاطاحة بإرادة الشعوب وعدم تمكينهم من الحكم ما لم تأتي الريح بما يشتهون، ولتسقط كل القيم والمعاني الجميلة التي طالما تشدق بها الغرب وتوابعهم مدعي الليبرالية والحرية.

وتكاتفت قوى الشر لتسقط الثورة، ونجحوا في إفشال التجربة وأستولوا على الحكم، إلا انهم لم ينجحوا في إسقاط الثورة، بل أشعلوها وصححوا طريقها، وحققوا أهم عوامل النجاح إلا وهي الفرز، فقد حقق الإنقلاب في مصر الفرز والغربلة اللازمين لإنجاح أي ثورة، حيث وضحت من هي قوى الثورة الحقيقية، ومن هي القوى الإنتهازية التي اختلطت بكل الصفوف.

وبعد ست سنوات من إنطلاق ثورة الربيع العربي، يسعى البعض لقولبة الثورة في صور ايدولوجية، متناسيين أن أخطر مراحل الثورات هي مرحلة القولبة، وأن عظمة الربيع العربي في تلقائيته التي لا ينقصها إلا بعض التصحيح، وأن ثورته ستنجح حين يسير الجميع على شعار الشرارة الاولى للثورة، من العيش والحرية والعدالة الإجتماعية والكرامة الإنسانية، وإسقاط الانقلاب واسترداد شرعيته، ثم يترك الشعب ليقولب ثورته ديمقراطيا عقب نجاحها، فيحافظ عليها ويرعاها ولا ينزلق مرة ثانية في مصيدة الإنقلابات.

لقد سعى الغرب و أتباعه لتقويض إرادة الشعوب عبر مئات السنين، إلا أن الشعوب تعود دائما وتنتفض، ولا يستثنى من ذلك الشعوب العربية التي لم تنتصر بعد، وقد لا تنتصر عن قريب. ولكنها بلا شك أصبحت لاعب أساسي في معركة المصير الذي غُيبت عنه، فقد فجرت سنوات الربيع العربي الطاقة الكامنة، والارادة المسلوبة، ولن تقبل الشعوب ان تسلب إرادتها لحاكم فاسد أو مستبد، ولن تقبل ان تسلم ثورتها لأي من الأيدولوجيات أو التنظيمات، ولا للنخب، ظاهرة كانت أو كامنة.



محمد شريف كامل
الامين العام للمجلس الثوري المصري

* محمد شريف كامل مهندس ومدير مشروعات، شغل مناصب مهنية عديدة، بالإضافة لكونه مدون وكاتب مستقل، هو أحد المؤسسين والأمين العام للمجلس الثوري المصري، أحد المؤسسين الائتلاف الكندي المصري من أجل الديمقراطية، حركة مصريون حول العالم من أجل الديمقراطية والعدالة. عضو نشط في العديد من المنظمات المحلية والدولية الدفاع عن حقوق الإنسان، بالإضافة لانتخابه مفوض بمجلس إدارة المدارس بقطاع المدارس بجنوب مونتريال لمدة 4 سنوات. أسس في السابق الجمعية الوطنية للتغيير في مصر (كندا)، وتجمع الاعلام البديل بكيبيك – كندا، وأحد مؤسسي والرئيس السابق للمنتدى الإسلامي الكندي، كما انه أحد المؤسسين حركة كيبيك - كندا المناهضة للحرب، وأحد المؤسسين التحالف الكيبيكي-الكندي من أجل العدالة والسلام في فلسطين. وهو عضو نشط في العديد من منظمات المجتمع المدني ومن بينها اتحاد الحقوق والحريات بكيبيك – كندا. عضو في مجلس الأمناء لجمعية الكندين المسلمين من اجل فلسطين، ومركز مسلمي مونتريال (الامة الإسلامية). نشر له العديد من المقالات حول العديد من القضايا المحلية والدولية بلغات ثلاث (العربية، والانجليزية، والفرنسية)، ومدون ومؤسس مدونة "من أجل مصر حرة".
محمد شريف كامل يمكن للتواصل معه عبر:
Tel: 1-514-863-9202, e-mail: public@mohamedkamel.com, twitter: @mskamel, blog:  http://forafreeegypt.blogspot.com/,




مقالات وخواطر أخرى للكاتب:


28 نوفمبر 2016
الطريق الثالث ام الطابور الخامس

24 يوليو 2016
البحث عن "شريفة وسما"

16 يوليو 2016
الدروس المستفادة من محاولة الانقلاب التركية الفاشلة

11 يوليو 2016
عجل بني اسرائيل

24 يونيو 2016
الأمن القومي

30 مايو 2016
الفتنة
18 مايو 2016
السيسي رئيس لكيان اخر

10 مايو 2016
1000 يوم على ميلاد مصر

8 مايو 2016
تسفيه الأمور وفقدان الذاكرة

28 ابريل 2016
تيران وصنافير
أقوال منقوصة وتفسيرات مغلوط
23 ابريل 2016
قراءه في حديث الافك
13 ابريل 2016
ما وراء تيران وصنافير

March 25th, 2016
Is Brussels going to be the last?
19 مارس 2016
عزاء واجب لشعب مصر

24  فبراير2016
الثورة عمل مشروع

16  فبراير2016
شرعية من؟ ولمذا؟

6  فبراير2016
المجلس الثوري عقبة على طريق شرعنة الانقلاب

2 فبراير2016
ما بين دعشنة الثورة وإجهاضها

25 يناير 2016
الخوف..والوهن..ولقمه العيش في عيد الشرطه الثورة، ومازلت القصة مستمرة
اعادة نشر مقال نشر في 23 يناير 2011

19 يناير 2016
18و19 يناير ضمير الشعب

25 ديسمبر 2015
ثورة أم حل أزمة وقتية

4 نوفمبر 2015
الديمقراطية حق!

1 نوفمبر 2015
سأصطف معك

30 أكتوبر 2015
موقف المجلس الثوري من الاصطفاف والأفكار المطروحة على الساحة
October 21st, 2015
Canadian lost opportunity

September 6th, 2015
Alyan Kurdi, Whom to Blame?

20 أغسطس 2015
باختصار: وثيقة حماية الثورة المصرية

26 يونيو 2015
أزمة الحكومات ووعي الشعوب

May 26th, 2015
Mr. Harper comes from which plant!

11 مايو 2015
ازمة اليسار التائه

12 أكتوبر 2014
لن تكمم ثورة الطلاب

21 أكتوبر 2014
المتحدث باسم المجلس الثوري لـ"عربي 21": الثورة هي الحل لإسقاط الانقلاب محمد كامل: رفض العسكر بالثورة ورفض الإخوان بالصندوق

12 أكتوبر 2014
لن تكمم ثورة الطلاب

September 2nd, 2014
Who will Indict Sisi?

23 يوليو 2014
وسقطت مصر

July 06, 2014
Alastair Campbell from the Iraqi Lie To the Destruction of Egypt
Introduction by: Mohamed Kamel

June 30, 2014  
My Ramadan Message to all Human Beings
رسالة رمضان لكل الانسانية

June 21, 2014
Whose road is ISIL (ISIS)?

14 يونيو 2014
حلم الجيش العربي
25 مايو 2014
المسرحية الهزلية
20 ابريل 2014
صراع الكلاب (Dogfighting)

29 يناير 2014
السيسي ليس ناصر (مجدته أو رفضته)
10 يناير 2014
وثيقة الانقلاب الغير شرعية: لا نقاطعها وحسب، بل نرفضها كليا

31 ديسمبر 2013
فرعون موسى


A joined op-ed with Dena Kamel to the Globe and Mail
December 30, 2013
What constitution you are speaking about…!


1 ديسمبر 2013
رسالة لمصري مونتريال(2)

29 نوفمبر 2013
رسالة لمصري مونتريال

27 أكتوبر 2013
سؤال وجواب بين ناصر والاخوان

14 سبتمبر 2013
أمن المنطق أن نؤيد الانقلاب...!

26 يوليو 2013
هل شاء يونيو أن يكون شهر الانتكاسات؟

30 يونيو 2013
عفواً مصر...فهذه هي الثورة المضادة

25 يونيو 2013
استحضار عمر سليمان رجل المخابرات الأمريكية الأول في المنطقة

3 يونيو 2013
خواطر في حب مصر!

9 إبريل 2013
بمن تستقوون على من؟

1 إبريل 2013
مرسي والمعارضة

1 فبراير 2013
هم مجموعه من المخربين...!

27 يناير 2013
من هم القتلة؟

26 يناير 2013
ما بين الوطنية والانتهازية

January 25, 2013
Thought and Reflection, 2 years after Egyptian Revolution
When leftists support The Muslim Brotherhood”

14 ديسمبر 2012
مغالطات وأكاذيب تشاع عن الدستور

2 ديسمبر 2012
لنقرأ الدستور ثم نقرر

23 نوفمبر 2012
كلما أصاب غضبوا..... أهم أبناء مبارك؟

23 يوليو 2012
لقد رحل رجل المخابرات الأمريكية الأول في المنطقة

30 يونيو 2012
بداية رؤية الضوء

17 يونيو 2012
مبروك لمصر، ولكن المعركة طويلة

15 يونيو 2012
معا ننتخب منقذ مصر، صديق أمريكا وإسرائيل

14 يونيو 2012
نداء أخير إلى كل شرفاء مصر

4 يونيو 2012
الحكم على مبارك والجولة الثانية للانتخابات

25 مايو 2012
قراءه في نتيجة الانتخاب، من ينتصر؟.. الثورة أم عبيد مبارك؟

23 مايو 2012
اليوم.......... مصر تنتخب

26 ابريل 2012
لماذا سأنتخب أبو الفتوح؟

11 ابريل 2012
من يصلح رئيسا لمصر؟

9 ابريل 2012
رسالة مفتوحه لرئيس مصر: كرامة الإنسان المصري

2 ابريل 2012
رئيسا لمصر

24 يناير 2012
كل عام ومصر بخير

January 20th, 2012
A year of a great revolution

22 نوفمبر 2011
المراهقة السياسية

November 19th, 2011
In the name of the revolution they are killing it

October 22nd, 2011
Revolution to build, not to revenge

23 يوليو 2011
لا تجهضوا الثورة

June 12th, 2011
The Arab Spring- a real people revolution

2 يونيو 2011
الثورة المصرية بن الحلم و الواقع

April 3rd, 2011
Palestine and the Egyptian Revolution

March 4, 2011
الشعب يريد تطهير البلاد... كل البلاد

February 13th, 2011
It is a Revolution that is changing the face of the Middle East

23 يناير 2011
الخوف..والوهن..ولقمه العيش في عيد الشرطة

January 15, 2011
و... لتكن تونس والسودان عظة لمصر

January 8th, 2011
(Witten on December 10, 2010)
Is this Egypt that we knew?